Ultimate magazine theme for WordPress.

زراعة الشعر المباشرة DHI بهدف تصغير الجبهة

زراعة الشعر المباشرة DHI بهدف تصغير الجبهة

هي أحد الطرق المتطورة الحديثة التي حققت نجاحا باهرا في الفترات الأخيرة. لا شك أن أي عملية زراعة شعر تتبع تقريبا خطوات مشابهة خاصة في ترتيب خطوات العملية، إلا أن لكل عملية مميزات تجعلها متفردة عن التقنيات الأخرى. عملية زراعة الشعر المباشرة تعتمد في طريقة إجرائها على أداة متميزة لفصل البصيلات وزراعتها في المنطقة المستهدفة مباشرة دون حفظ البصيلات في مادة حافظة لفترة لحين الانتهاء من عملية الفصل. تتلخص خطوات العملية باختصار في عدة خطوات أساسية وتعتبر أقل من خطوات زراعة الشعر بالاقتطاف:

تصوير قبل العملية

عملية تصوير كامل الرأس وخاصة المنطقة المانحة للشعر والتي تكون منطقة مؤخرة الرأس أو الجانبين. يكون التصوير بكاميرا احترافية لضمان وضوح الصور حتى يقيم الطبيب الحالة بشكل جيد. هذه الصور الفوتوغرافية تساعد الطبيب على اتخاذ القرار السليم بشأن تخطيط الخط الأمامي للشعر وتخطيط المنطقة المانحة وكيفية الاستفادة من كامل البصيلات في المناطق الكثيفة بالشعر.

 

رسم تخطيطي للمنطقة المانحة

عادة ما تكون المنطقة المانحة للشعر أو الجزء المتبرع بالشعر من فروة الرأس هو المنطقة الخلفية من الرأس أو جانبي فروة الرأس. من المهم أن يستخدم الطبيب خبرته في تحديد أكثر الأماكن كثافة بالشعر في هذه المناطق حتى يستطيع استخراج الشعر منها ولا تؤثر على كثافتها. في تقنية زراعة الشعر المباشرة يقوم الطبيب بعمل تحديد أكثر دقة للبصيلات المفردة الواجب استخراجها على عكس تقنية الاقتطاف التي تحدد وحدات اقتطاف كاملة.

رسم تخطيطي للخط الأمامي للشعر ومساحة الجبهة

تهدف عملية زراعة الشعر المباشرة DHI إلى تصغير الجبهة وخفض الخط الأمامي للشعر. لذلك يجب أن يقوم الطبيب بعمل رسم تخطيطي دقيق لمنطقة الجبهة وقياس مساحتها بالنسبة لكامل مساحة الوجه لتحديد مساحة خفض الخط الأمامي. يقيس الطبيب مساحة الجبهة من الحاجبين وحتى بداية الخط الأمامي الحالي. ثم يقوم برسم افتراضي للخط الأمامي الجديد الذي سوف يقوم بغرس بصيلات الشعر في مساحته.

التخدير

تخدير المنطقة المانحة والمنطقة المستقبلة للشعر يكون أحيانا في خطوة واحدة حيث تكون العملية من المنطقة المانحة إلى المستقبلة مباشرة دون تأجيل. يستخدم الطبيب نسبة من الأدرينالين مع الزيلوكايين حتى يكون وقت التخدير الموضعي طويل كفاية وقت العملية بالكامل.

مرحلة استخراج البصيلات وزراعتها في المنطقة الأمامية مباشرة

تصغير الجبهة من خلال زراعة الشعر المباشرة DHI
تصغير الجبهة من خلال زراعة الشعر المباشرة DHI

على عكس جميع عمليات زراعة الشعر الأخرى، تقوم عملية زراعة الشعر المباشرة DHI باستخراج البصيلات وزراعتها مباشرة في المنطقة المستهدفة. لا توجد مرحلة تحضير للبصيلات في هذه العملية لأن البصيلات لا يتم حفظها لحين الانتهاء من الاستخراج. يستخدم الطبيب قلم من نوع خاص “قلم تشوي” لاستخراج البصيلات من المنطقة المانحة، ثم يقوم بزراعتها مباشرة دون تأجيل في المنطقة المستقبلة. لذلك فإن كل بصيلة يتم استخراجها تزرع مباشرة ولا تحتاج لعملية حفظ.

 

أشهر الأماكن لإجراء عملية تصغير الجبهة بزراعة الشعر

من الطبيعي أن يبحث الكثيرون عن أماكن قليلة التكلفة لإجراء عمليات تصغير الجبهة وذلك لتكلفتها العالية أحيانا. لن يكون الأمر رخيصا إذا حاولنا التوجه للولايات المتحدة الأمريكية أو المملكة البريطانية أو استراليا، على الرغم من جودة العملية هناك إلا أن الواقع أظهر لنا وجود عروض سيئة الجودة في هذه الدول وغالية الثمن أيضا.

أفضل الطرق للحصول على عملية زراعة شعر لتصغير الجبهة ذات جودة عالية وتكلفة قليلة هي البحث عن الدول الصاعدة في المجال ذات الخبرة الواسعة. ربما لا نجد مكانا أفضل هذه الأيام من تركيا، تلك الدولة التي أشعلت ثورة كبيرة في مجال الجراحات التجميلية والسياحة العلاجية.

بدأت تركيا هذه الثورة حينما قررت الحكومة فرض شروط قاسية على تراخيص أطباء التجميل للحصول على أعلى جودة ممكنة لزائريها. ثم تطور الأمر بسبب زيادة المنافسة بين المحترفين لتحقيق أفضل نتائج ممكنة يمكن لأي أحد مقارنتها بنتائج عمليات الدول الكبرى، بل على العكس تمتلك تركيا خبرة ومهارة لدى جراحيها عالية مما يؤهلهم لمنافسة أشهر الجراحين العالميين. الميزة الأكثر هنا هي التكلفة التي لا تقبل المنافسة، التي تميز تركيا عن باقي بلدان العالم.

تعتبر التكلفة أقل بكثير لدرجة انها من الممكن أن تصل لأقل من 10% من تكلفة العملية في بلدان أخرى. مما يؤهلها لأن تكون العاصمة الجديدة لعمليات التجميل العالمية. السياحة العلاجية في تركيا وصلت لذروتها من حيث أعداد الوافدين وعدد العمليات والنتائج المبهرة.

اختيار الطبيب الجيد لإجراء عملية زراعة الشعر بهدف تصغير الجبهة؟

عملية اختيار الطبيب الجيد ترتبط كليا باختيار المستشفى أو المركز الطبي الذي تنوي إجراء الجراحة به. يجب وضع معايير أولية لعملية الاختيار قبل اتخاذ القرار المهم بشأن مركز طبي معين أو بشأن طبيب العملية. هذه المعايير من الممكن تلخيصها في النقاط التالية:

  • اعتماد الطبيب من قبل جمعية دولية معترف بها في مجال عمليات زراعة الشعر مثل الجمعية الدولية لجراحي زراعات الشعر.
  • يجب أن يكون الطبيب قد أمضى على الأقل 5 سنوات من التدريب الشامل على عمليات زراعة الشعر بعد الحصول على شهاداته واعتماده.
  • التخرج من كلية طبية معترف بها وليس فقط أن يكون ممارس عام أو فني في العمليات كما هو الحال في الكثير من عمليات زراعة الشعر التي يتم إجراءها على يد فنيين وليسوا أطباء أخصائيين في زراعة الشعر.
  • الاطلاع على عدد العمليات التي قام بها الطبيب في نفس المجال ونتائج هذه العمليات تعتبر مقياس هام في عملية تقييم حرفية الطبيب ومدى براعته.
  • الحصول على ترخيص إقليمي من الدولة التي يمارس بها العملية وحصول المركز الطبي أيضا على ترخيص معترف به حتى تكون العملية آمنة في مكان معترف به.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.