الإنجاب بعد الثلاثين خيار جيد و الأم الأكبر سناً هي الأفضل 

الإنجاب بعد الثلاثين خيار جيد و الأم الأكبر سناً هي الأفضل

الإنجاب بعد الثلاثين
الإنجاب بعد الثلاثين

الإنجاب بعد الثلاثين ؟و الأم الأكبر سناً هي الأفضل ! و هذا صحيح بحسب الدراسة التي أكدت بأن إنتظار الأم 

لفترة تصل لما بعد 35 حتى انجاب طفل هو خيار جيد و لربما يكون الأفضل لها بأن تكون أم كبيرة في السن

و ناضجة أكثر و لديها المقدرة العقلية و الجسدية على تربية الأطفال بشكل سليم .

وقد استخلص علماء جامعة جنوب كاليفورنيا استنتاجهم هذا بعد فحص 830 امرأة بعد سن اليأس.

أجرى كل من موضوعات الاختبار سلسلة من الاختبارات و كانت تشمل الإختبارات التخطيط  ,والإدراك البصري ,

 والذاكرة اللفظية ,  والتركيز والانتباه.

ووجد الباحثون أن النساء اللواتي أنجبن أول طفل بعد 24 أداء أفضل على اختبارات حدة العقل، وحل المشكلات،

والمهارات اللفظية بالمقارنة مع أولئك الذين أصبحوا أمهات تتراوح أعمارهن بين 15 و 24 عاما.

وفي الوقت نفسه كانت النساء اللواتي لديهن آخر طفل بعد سن 35 عاما لديها ذكريات لفظية أفضل.
ويعتقد أن هذه الزيادة في الوضوح و الإدراك العقلي أن تكون ذات صلة في زيادة في هرمون الاستروجين
والبروجسترون خلال فترة الحمل .
ويعتقد أن هذه الهرمونات على وجه الخصوص تقوم بتحسين كيميائية الدماغ إذا كان الحمل قد حدث في سن متأخرة.
ومع ذلك ينبغي على النساء التعامل مع هذه النتائج بحذر , حيث أن النساء ذوات المهن الناجحة و التحصيل العلمي
الجيد و الثقافة العالية هم أكثر عرضة لتأجيل الحمل لوقت متأخر جداً و هذا له عواقب غير جيدة فالإعتدال مطلوب .
نتمنى أن نكون قد قدمنا لكم معلومات مفيدة من موقع أحلى عالم .
تجدون في موقع أحلى عالم أيضاً : 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.