أبرز فوائد الصبار (التين الشوكي)

من أحلى عالم في قسم الصحة. يُعتبر الصبار أو التين الشوكي من الثمار الغنية جداً بالعناصر الهامة لصحة الجسم، فالثمرة الناضجة تحتوي على حوالى 14% من وزنها سكريات، 1.5 % من وزنها بروتينات، بالإضافة إلى نسبة مرتفعفة جداً من  فيتامين أ وفيتامين ج، وحمض جلوتانيك، وحمض الليمون، وحمض أوكزاليك، وبعض الأملاح المختلفة مثل الفسفور والكالسيوم والبوتاسيوم.

 

الصبار
الصبار

 

من الفوائد الصحية لثمار الصبار

-له دور فعال في هضم المواد الدهنية والوجبات الدسمة ويُقلل من إمتصاص الدهون والسكريات

-يُقلل من شعور الفرد بالظمأ في الجو الحر، ولانه يحتوي على نسبة عالية من عنصر البوتاسيوم فهو يُساعد على إنقباض العضلات وإحداث حالة من التوازن والهدوء العصبي.

-تحتوي ثمار الصبار على نسبة ضئيلة من السعرات الحرارية، فالثمرة الواحدة تحتوي على 30 سعرة حرارية، بالإضافة إلى إحتوائها على نسبة مُنخفضة من عنصر الصوديوم لذا فهو الحل الأمثل لإنقاص الوزن وخفض الكوليسترول وسكر الدم.

-للبذور السمراء الموجودة في ثمار الصبار دور فعال في تنشيط جدران المعدة والأمعاء بشكل طبيعي. لذا فهو مفيد للأشخاص المُصابين بالقرحة المعدية ويحمي الأغشية المخاطية للجهاز الهضمي من تأثيير الأعراض الجانبية لبعض العقاقير.

-لثمار الصبار دور فعال في علاج حالات عسر الهضم والإمساك، بالإضافة إلى القدرة الفائقة على تنظيف مُحتويات الجهاز الهضمي من الفضلات الضارة. -أشارت بعض الدراسات الى أن تناول الصبار له دور فعال في مقاومة حالات التشنجات، والدوسنتاريا والإسهال، كما أنه مُدر للبول.

– يحتوي عصير الصبار على تركيزات مُرتفعة من الفلافينويد المُضادة للأكسدة والتي تعمل على مُعادلة الشقوق الحرة المُسببة للسرطان.

-كشفت الأبحاث العلمية أن الصبار يُساعد على خفض مستوى السكر في الدم بنسبة 20% وخاصة لمرضى النوع الثاني من مرض السكري وذلك من خلال الألياف الغذائية التي تُنشط إستجابة الأنسجة لهرمون الأنسولين.

-يحتوي الصبار على عنصر النحاس الضروري لحرق الجلوكوز لإنتاج الطاقة، وكفاءة الجهاز المناعي والمخ والأعصاب، وتكوين الهيموجلوبين والكولاجين، ومرونة الجلد والأوعية الدموية وإنتاج هرمون الغدة الدرقية.

 

الصبار
الصبار

دمتم بخير

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.